ورمِ القولون


فبِداية الاورامِ الَّتِي تتَكون فِي القولون تعرف بال polyps بشَكل عام
وهو عبارة عَن تكاثر خلايا غشاءَ القولون علي شَكل عنق المشروم
.



في الصورة.
شَكل البوليبس..

تختلف فِي احجامها وانواعها
البوليبس هذي تاتي بانواع:

inflammatory وهي ناتجة عَن التهابات القولون المتعددة وبدون علاج

hyperplastic وهو مِا يسمي بالورمِ الحميد وحجمها لا يتجاوز 0.5cm وعادة لا يتحَول الي ورمِ خبيثَ أو السرطان.
ولكنه وجدت بَعض الحالات حيثُ تتَكون خلايا سرطانية فيه ويتحَول الي سرطان..

وما ذكره fakeوهو
adenomatous والكلمة تعني ان البوليبس لَها القابلية للتحَول الي ورمِ خبيثَ أو السرطان..
وتاتي بَعدة اشكال وعادة إذا كَان حجْمها 1.5cm أو أقل فقابليتها للتحَول اصغر فِي حين إذا كَان حجْمها 2cm أو أكثر فأنها لَها قابلية للتحَول الي السرطان بنسبة تفوق 20 وهي نسبة لا يستهان بها بتاتا..

من أهمِ الامور الَّتِي يلاحظها المريض هُو وجود الدمِ فِي البراز والسَبب فِي ذلِك ان البوليبس عندما تزداد حجْما فأنها تنزف وهو عامل مُِهمِ لبِداية العلاج والتخلص مِِنها ومتابعة العلاج

طريقَة الفحص هِي عَن طريق مِنظار القولون حيثُ وجود هَذه البوليبس يزال بالمنظار والعينات ترسل للمختبرات للفحص والتاكد مِِن نوع البوليبس هذه.


اذا صار وانه الطبيب وجد بوليبس مِوجود فِي قولون المريض.
ماذَا يفعل؟؟؟

يَعني يا
عسل!
هذي شبه اجابة لتساؤلاتك
.
وقبل كُل شيء لازمِ نحنا نحسن الظب برب العالمين ونحافظ علي العلاج وفي النِهاية لا نخاف مِِن سرطان ولا هُمِ يحزنون
.
لانه إذا القدر كتبه لنا فهَذا لا مِفر مِِنه.
ولكن وجب علينا الاخذ بالاسباب
طيب

هنا الطريقة..

الطبيب يزيل أي بوليبس مِوجودة فِي القولون ويتاكد أنها راحت تماما.
وطبعا لا بد مِِن المتابعة والفحص الدوري بالمنظار لانه إذا طلعوا بوليبس اخرى.
فيشيلها الطبيب بالمنظار وبدون مِا يترك لَها مِجال أنها تكبر أو شيء..

هذي هِي الطريقة

وبعد هَذا فِي مِجموعة مِِن الامر الَّتِي يَجب علي المريض أو الانسان الصحي أنه يحافظ عَليها لتجنب تَكون البوليبس.
وهي طريقَة الغذاء
.
فالغذاءَ الَّذِي يحتَوي علي دهون كثِيرة وقليلة الالياف الغذائية

يَكون مِعرضا أكثر لتكوين البوليبس..

اما الاكثار مِِن الاغذية المليئة بالالياف فانه يقلل مِِن فترة وجود المواد الَّتِي يتخلص مِِنها الجسمِ فِي القولون ويقلل مِِن نسبة تسممِ غشاءَ القولون

وبالتالي يخفف مِِن تكوين البوليبس كاول امر..
والسَبب أنه الجسمِ لا يستطيع هظمِ الاياف فيتخلص مِِنها فتَقومِ الالياف بامتصاص شيء مِِن الماء

وبالتالي تكبر مِِن حجْمِ البراز وتسمح للجسمِ ان يتخلص مِِنه بسهولة وبدون أي الم..
ما احب ان اوضحه أنه لا تُوجد دراسة تثبت أنه الالياف تمنع السرطان ولكن التخلص مِِن الامور المسببة لَه تجعل مِِن الناس الَّذِين يتغذون علي الالياف أقل عرضة مِِن غَيرهمِ للسرطان؟؟

ولكن الفيتامينات مِِثل Vitamin C and E اثبتت أنها تمنع تَكون البوليبس أو السرطان ومعها أيضا ادوية كالاسبرين ولكن لا ينصح بالاسبيرين لما لَه مِِن اعراض جانبية كثِيرة)

ما ذكره الاخ fake مِِن انواه البوليبس المسرطنة هُو أحد الانواع ولها مِسببات وراثة
.
فالطفرة فِي أحد الجينات تَكون أحد العوامل المساعدة فِي تَكون السرطان
.
والاستشارة أو الفحوصات الجينية تَكون مُِهمة لعوائل المصابين بسرطان القولون..

ومن المعلومات الَّتِي يَجب علينا مِعرفتها ان السرطان لا يتَكون عَن طريق طفرة جينية واحدة.
فبِداية فِي طريقَة تَكون البوليبس.
قد تحدثَ طفرة جينية

تمنع توقف الخلايا مِِن التكاثر والذي يخرج عَن السيطرة فيَكون البوليبس وتصبح كنتوء علي جدار القولون.
اذا اصيبت الخلايا بَعد ذلِك بطفرات اخري بسَبب التكاثر الخارِج عَن السيطرة.
يمكن لَه ان يتحَول الي سرطان..