اسباب الاورام

ما أهمِ اسباب الاورامِ وطرق الوقاية مِِنها؟

بسمِ الله الرحمن الرحيم


هل يعد الغذاءَ مِصدرا للخطر علي صحة الانسان؟
ما أهمِ اسباب الاورامِ وطرق الوقاية مِِنها؟




هل حقا يعد الغذاءَ مِصدرا للخطر علي صحة الانسان وهل هُو مِتهمِ كسَبب مِِن اسباب الاورامِ الَّتِي تصيب اطفالنا فموضوعنا اليَومِ يتركز علي اسباب الاورامِ وطرق الوقاية مِِنها.

مِا طبيعة الاورام؟
الورمِ هُو التضخمِ أو التورمِ وهو أحد ثَلاثة انواع اما حميد «وتَكون الخلايا مِشابهة لخلايا الجسمِ الطبيعية وغالبا مِحاط بجدار أو كيس والعلاج يَكون بازالته جراحيا مَِع عدَمِ ارتجاعه مَِرة اخرى» واما مِتوسط «وهو بنفس مِواصفات الحميد ولكنه يتخلل فيما حوله مِِن انسجة الجسمِ الطبيعية ويتِمِ استئصاله بمنطقة امان حَول الورمِ لضمان عدَمِ ارتجاعه مَِرة اخرى» ولكن الاورامِ الخبيثة «تَكون الخلايا فيها غَير مِشابهة لخلايا الجسمِ الطبيعية ووظيفتها الاساسية هِي التكاثر والانتشار اما مِباشرة فيما حولها مِِن انسجة أو عَن طريق الاوعية الدموية أو الليمفاوية ليصيب اجزاءَ اخري بعيدة عَن الورمِ الاصلي كالكبد والعظامِ والمخ والرئتين».

كَيف يتَكون الورم؟
لتكوين الورمِ فانه يمر بخطوات عديدة ويمكن عموما تقسيمها لمرحلتين اساسيتين.
1 مِرحلة التحَول وتتمِ بفترة طويلة قَبل حدوثَ الورمِ ويبدا التحَول مِِن النوآة بطفرة فِي الجينات نتيجة لعدة عوامل اما وراثية أو التعرض لمواد كيميائية أو اشعاعية أو بَعض انواع الفيروسات.
2 المرحلة الثانية وهي التضاعف ويتِمِ فيها التغير فِي سلوك الخلية فيحدثَ التكاثر والتضاعف فِي العدَد الكلي وكذلِك الانتشار اما مِباشر أو بوسيط كالاوعية الدموية أو الليمفاوية.

مِا الاسباب الَّتِي تساعد علي حدوثَ الاورام؟
عموما السن والنوع فبعض الاورامِ تحدثَ فِي فترات اعمار مِعينة سواءَ فِي الكبار أو الصغار وكذلِك ذكر امِ انثى
وتُوجد بَعض العوامل الاخري خصوصا العوامل الوراثية والاورامِ الَّتِي تحدثَ بَين الاقارب وهَذه تمثل نسبة ضئيلة لا تتعدي 5 10 مِِن حالات الاورام.

مِا اسباب السرطان «المسرطنات»؟
لا تزال الابحاثَ العلمية مِستمَرة لبيان اسباب الاورامِ الخبيثة ويمكن تقسيمهمِ الي 1 مِواد كيميائية 2 التعرض للاشعاع 3 بَعض الامراض والفيروسات.

هَل يُمكن الوقاية مِِن المسرطنات الكيميائية؟
طبعا ويمكن تجنبها وهي تشمل المواد الكيميائية الناتجة مِِن كثرة قلي أو شواءَ الطعامِ كاللحومِ والاسماك وكذلِك التعرض لمادة «نتروزامين» والَّتِي قَد تؤدي الي سرطان الجهاز الهضمي «المريء المعدة..» وكذلِك التعرض «لصبغات الانيلين» المستخدمة فِي صناعة المطاط والجلود وكذلِك مِصانع الاصباغ واعمال السباكة الَّتِي تؤدي الي سرطان بالمثانة.
التعرض للمواد الهيدروكربونية «اروماتيك امين» فِي التدخين ومواد البنزيدين تؤدي الي سرطان بالرئتين والجهاز التنفسي وكَما هُو الحال بالتعرض لابخرة المعادن كالقصدير والنيكل.
وقد تتَكون المواد الكيميائية الضارة «افلاتوكسين» نتيجة نمو بَعض الفطريات بسَبب سوء تخزين الحبوب كالقمح وتصل هَذه المادة عَن طريق الدقيق المستخدمِ فِي انتاج الخبز.
بعض الادوية الكيميائية والهورمونات والادوية المثبطة للمناعة قَد تؤدي لاورامِ سرطانية
التعرض للاسبستوس وصناعات البلاستيك قَد تؤدي لاورامِ بالصدر.

مِا انواع الاشعاع الضار بالجسمِ ويؤدي لاورامِ سرطانية؟
الاشعاعات المؤينة والموجات الكهرومغناطيسية الناتجة مِِن خطوط الكهرباءَ ذَات الفولت العالي قَد تؤثر علي المنازل القريبة مِِنها لتَكون مِشبعة بمجالات كهربائية اقوي مِِن المجالات الكهربائية الموجودة فِي المنازل العادية وقد وجد ارتفاع نسبة اصابة الاطفال باللوكيميا فِي هَذه المناطق عنها فِي غَيرها ولكن بالرغمِ مِِن وجود ارتفاع نسبة اصابة الاطفال باللوكيميا فِي هَذه المناطق عنها فِي غَيرها ولكن بالرغمِ مِِن وجود هَذا الخطر الا أنه لَمِ يثبت بالدليل العلمي الواضح سَبب هَذه العلاقة حتّى الان
والتعرض للاشعة السينية واشعة جاما والاشعاعات الجزيئية قَد تؤدي الي اورامِ بالغدد الليمفاوية أو لوكيميا الدمِ كَما فِي التعرض للاشعاعات النووية وكذلِك بَعض عمال المناجمِ يُمكن تعرضهمِ لهَذه الاشعاعات وتؤدي الي سرطان بالرئة.
اما الاشعة فَوق البنفسجية فتسَبب سرطان الجلد إذا تمِ التعرض لَها بدرجة كبيرة وخصوصا فِي الحالات الَّتِي تعاني مِِن خلل فِي اصلاح الحمض النووي «دي ان ايه» كحالات «زيزو ديرما بجمنتوزا».

هَل الامراض والفيروسات تؤدي الي السرطان؟
ليست جميع الانواع
فبعض الامراض المزمنة كالكبد الوبائي «ب أو ج» وكذلِك بَعض انواع الفيروسات قَد تؤدي لاورامِ سرطانية كفيروس «اتش بي في» الَّذِي يؤدي لسرطان عنق الرحمِ وفيروس «اي بي في» الَّذِي يؤدي لاورامِ بالغدد الليمفاوية أو فيروس «ار ان ايه» يسَبب اللوكيميا.

هَل الغذاءَ يُمكن ان يَكون ضارا بالصحة؟
فعلا بَعض انواع الغذاءَ كالطعامِ المصنع كاللانشون والاجبان المطبوخة والبيتزا أو الوجبات السريعة الجاهزة كالفراخ المحمر والهمبرجر قَد يسَبب خطورة لصحة الانسان وخصوصا الاطفال.

هَل مُِمكن لهَذه الاغذية ان تسَبب السرطان؟
نعم
فالدراسات الحديثة اثبتت وجود بَعض المواد المسببة للسرطان كمادة «فيورانس» ومادة «الديوكسين» فالوجبات السريعة كفطائر البيتزا والايس كريمِ الَّتِي تؤثر علي الاطفال خصوصا قَبل سن الخمس سنوات.

هَل الزيت والسمن الصناعي المستخدمِ باستمرار للقلي مِضر؟
نعمِ فالزيت أو السمن الصناعي والزيوت المهدرجة بمرور الهيدروجين داخِل الزيت ليصل الي درجة التجمد والَّتِي تستخدمِ لقلي البطاطس أو الدجاج فعِند تسخينها تنتج سموما وانواعا غَير طبيعية مِِن الدهون تؤدي الي تدمير الجهاز المناعي
هَذا بالاضافة الي ان الافراط فِي تناول البطاطس المقلية فِي الزيت والخبز المحروق قَد يؤدي الي السرطان حيثُ تَحْتوي علي مِادة الاكريلاميد الَّتِي تسَبب السرطان إذا تعرض لَها المستهلك بنسبة عالية
فقد اثبتت بَعض الدراسات المصرية ان نسبة الاكريلاميد تصل الي 3 اجزاءَ مِِن المليون عِند فحص عينات البطاطس الَّتِي تمِ تحميرها فِي المعمل لمدة 5 دقائق اما الخبز المحروق فقد يصل الي النسبة الي 5 اجزاءَ فِي المليون
علما بان النسبة الامنة لتعرض المستهلك للاكريلاميد هِي 12 مِيكروجراما فِي اليَومِ فَقط وهي أقل بكثير مِِن الَّتِي نتعرض لَها فِي غذائنا.

مِا خطورة هَذه النشويات المحترقة؟
النشويات المحترقة تولد مِواد ضارة قَد تؤدي الي سرطان بالجهاز الهضمي والقولون
فالمطلوب مِنا التوعية وخصوصا للاطفال حيثُ أنهمِ الأكثر عرضة للمخاطر وكذلِك الرقابة علي الاغذية بقدرة علمية عالية الدقة لقياس هَذه المواد الكيميائية والاقلال مِِن تناول البطاطس المقلية واللحومِ والدجاج والمعالج بدرجات حرارة عالية
فهَذا التوازن مِطلوب فِي كُل شيء فَهو يتمشي مَِع الفطرة ومع ديننا الاسلامي الحنيف.

هَل تغذية الاطفال ذَات المكسبات اللون والطعمِ والرائحة مِضرة؟
نعمِ لان مِعظمها مِواد كيميائية وغير طبيعية وتؤثر علي صحة الاطفال خصوصا لان خلايا الجهاز المناعي للاطفال فِي مِرحلة نمو فتَكون الخلايا أكثر عرضة لطفرات بالجينات عنها فِي كبار السن.

مِا طرق الوقاية مِِن السرطان؟
تجنب جميع الاسباب المعروفة الَّتِي قَد تؤدي الي ارتفاع نسب الاصابة بالسرطان قدر المستطاع.
التوازن فِي الغذاءَ والاقلال مِِن الاغذية المقلية والمشوية والاكثار مِِن الخضروات والفواكه الطازجة وكذلِك مِِن الاغذية الَّتِي تقي مِِن الاورامِ كالثومِ والبصل والكرنب والقرنبيط وحبة البركة والطماطم.
استخدامِ مِضادات الاكسدة والفيتامينات تؤدي الي الاقلال مِِن احتمالات الاصابة بالسرطان كفيتامين ا ومشتقاته يقلل الاصابة بسرطان الجلد والمثانة والرئة والثدي والفم.
فيتامين e ومادة سيلنيومِ تقلل الاصابة باورامِ الجهاز الهضمي والرئة والبروستاتا.
الكالسيومِ وجرعات قلِيلة مِِن الاسبرين تقي القولون مِِن الاورامِ لأنها تقلل مِادة البروستاجلاندين فِي الغشاءَ المخاطي للقولون والَّتِي تؤدي الي ارتفاع مِعدل الاصابة بسرطان القولون.
واخيرا فالصحة تاج علي رؤوس الاصحاءَ لا يقدره الا المرضي والوقاية دائما خير مِِن العلاج ونسال الله الصحة والعافية للجميع.


وارجو ان ينفعكمِ الموضوع